ترحيب

حياتنا ٢

ىى

(العمر لايعود الى الوراء ..لكن قلوبنا تعود )

(0)

الهشاشة تصيب احلامنا

انها تتساقط سريعا !

(1)

جمعهما حب قوي

وفرقهما نصيب اقوي

ففي معركة الحب والنصيب

يغادر الحب في اغلب الحالات

مختوما بهزيمة كبرى !

(2)

عندما يصبح السبت كالأحد كالاثنين

كالثلاثاء كالاربعاء كالخميس كالجمعة

فاعلم ان فقدانهم قد آلمك

لدرجة العبث في عقارب زمنك !

(3)

علمتني الحياة !

انه مهما تعددت اشكال ووجوه الاخوة في حياتنا

فلا أخ

كأخيك من امك وابيك !

(4)

سقوط الأقنعة

هو الفصل الأخير في أي رواية

ويصعب بعدها الاستمرار في التمثيل !

(5)

ثق !

انك اذا كنت في هذا الزمن صاحب مبدأ نقي

فستعاني في تنظيف محيطك كثيرا !

(6)

ترغمنا قيمنا احيانا

على ترك أماكن احببناها واعتدناها كوطن

فنرحل عنها

مخلفين من الرفقة والتفاصيل الجميلة الكثير !

(7)

الشياطين لاتمارس دور الملائكة الى الابد

في تتقنه فقط للوصول

الى مصلحة ما !

(8)

ليس بالضرورة ان نبكي بصوت مرتفع

وان نتقاذف باللعنات بصوت مسموع

او نكسر مقتنيات غالية

او نحرق رسائل دافئة

كي نعلن نهاية حكاية ما !

(9)
انها الحياة

لا احد يغادرها بخفي حُنين …

 جميعنا نخرج منها بالكثير ..

 رغم ان كفوفنا تكون .. فارغة !

(10)
شكرا لمخترع الهاتف

الذي وفر علينا عناء مشاوير البريد

وقلق انتظار الرسائل

وقطع دروب الحنين

لرؤية وجه عزيز

او لسماع صوت ما !!

(11)

لاترد صاحب الحاجة حتى

وان كان وجهه ينطق بالكذب

فأنت تمنحه لوجه الله

وليس لوجهه!

(12)
لا تترددوا في العودة الى الله

مهما دنستكم الخطايا ولوثتكم الذنوب

فالذي ستركم وانتم تحت سقف المعصية

لن يفضحكم وانتم تحت جناح التوبة !

تعليق واحد

  1. مبدعة ياشهرزاد كعادتك….

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى
dimahna