ترحيب

الدكان !

نن

( الدكان ….اربعة جدران ..وباب صغير..وبضاعة بسيطة.. ورائحة مميزة ..وفرحة أطفال لاتوصف )

1
مررت على الحي القديم منذ ايام

تجولت بين طرقاته بحثا عن طُهر ما !

خيل الي انني قد ألمح مجموعة من الأطفال

يعبثون بالرمل والماء..ويتقاذفون بعلب فارغة !

توهمت للحظة ان قلب طفلة استقر بين اضلعي !

وان رفاقي لم يكبروا

لاطالت قاماتهم … ولا تغيرت ملامحهم

وان التفاصيل القديمة ..مازالت قيد استمرار !

لكني اكتشفتُ ان الكثير من التفاصيل قد اختفت..

ومات صاحب (الدكان)

ذلك الرجل كان يقدم لي السعادة كل أربعاء

حين يمد لي يده بــ (مجلة ماجد (

2

وشعرت بالتصاق الزوايا وضيق المساحة القديمة

التي كنا نراها في طفولتنا واسعة كــ فضاء!
فلم يعد الدكان بحجمه السابق الذي كان يتسع لكل أطفال الحي …

فالآن لم يعد قلبه يتسع لعدد كبير من الأطفال..

ربما لأنه أدرك إنه لم يعد حلم طفل2012

3

الدكان القديم كان يوما

كجزيرة الحلم

التي نتجول بها بين حلوياتها بقلوب اطفال

تمنوا ان يكبروا ..كي يقتنوا منها الكثير !
فلماذا الفرحة التي كنا نشعر بها عند دخول (الدكان) في طفولتنا…

لم نعد نشعر بها الآن عند دخول أكبر المولات والاسواق التجارية

رغم توفر كل أنواع البضائع ?

4
وكان للدكان في طفولتنا رائحة مميزة…

رائحة تملك القدرة على تسريب الفرح إلى أجسادنا الصغيرة..

رائحة لن ينساها أطفال السبعينات والثمانينات أبدا

رائحة لاتوصف …لكنها لاتنسى!

والى الآن ..أي نسمة تتسرب الىنا شبيهة بتلك الرائحة

جديرة باعادة الزمن الى الوراء

واعادتنا الى منتصف ذلك ( الدكان ) تماما !

5
والمثلجات ايضا !

كانت في (الدكان) القديم حكاية أخرى.

من حكايات نقاء ذلك الزمان !

فلم نكن نفكر في أهمية تاريخ الصلاحية

أوخطرالأصباغ.

فطفولتنا لم تكن مدللة بالقدرالذي تضرها به هذه الأشياء

6

وربما كنت أوفر حظا من رفاقي

لانني كنت مدللة جدي الاقرب اليه من بين احفاده
وكان جدي يملك من المال الكثير..

لكنه لم يكن يملك ( فيزا كارد).

لأن في ( الدكان) القديم لم يكن للكارد أهمية.

كانت الدراهم المعدنية هي بطلة الحكاية

فالدرهم كان يعني لنا الكثير..

لأن الدرهم في ذلك الوقت كان يملك القدرة على جلب الكثير!
فكلما ارتفعت اصواتها في جيوب طفولتنا

كلما ارتفع معدل سعادتنا

(7)

والأن ؟

اين طفولتنا ؟

اين الدكاكين القديمة

أين رائحتها المميزة

اين الفرحة التي كانت تسكن قلوبنا عند انتقاء الحلويات المتواضعة

اين الآمان الذي كنا نشعر به مع صاحب المحل

اين اهمية الدراهم المعدنية

اين قدرة الدرهم على شراء اشياء متعددة ؟

أين الرفاق !

***

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى
dimahna