ترحيب

أنصاف قلوبنا !

255

 

 

ها أنذا أتحول معك إلى طفلة صغيرة , فأحبك بنقاء الطفلة , وأخط لك رسائلي بعفوية الطفله , بعيداً عن الشعر والوزن والقافية وقواعد اللغة العربية

(1)
حين رأيتك للمرة الأولى
خيل إليّ أن الأيام تعتذر لي
وتقبل رأسي
وتقدمك إليّ كوردة حمراء

(2)
قبل أن ألتقيك
كان يخيّل إليّ
أني أميرة متوجة على مدينة عظيمة
من الأحلام
وجيش من الفرسان والعشاق والحكايات
وبعد أن التقيتك
اكتشفت أن كل الأشياء قبلك خيال
وكل الأشياء قبلك .. ورق

(3)
أيها الرائع
أدهشتني
جئتني وأنت تحفظ كل تفاصيل قلبي
وكل تفاصيل ليلي
وكل تفاصيل أحلامي
وكأنك استذكرتني قبل أن تمتحن بي

(4)
أعلم
أن هناك أشياء كثيرة حين تغيب عني
يغيب معها الوجود
وتتوقف بعدها الحياة
وأعلم جيداً
أنك كل هذه الأشياء

(5)
أيها المجنون
مازلتُ حائرة أتساءل
كيف تحول ذلك الجبل الهائل من الكراهية
إلى هذا النهر الجارف من الحب
والحنان
بداخلك ؟

(6)
بكيتُ بين يديك يوماً
حين تذكرت أن الفشل دائماً مسك
الحكايات الجميلة
وأننا يوماً سنرحل بعيداً ونفترق
كي نثبت لهم أن الحكاية كانت .. جميلة

(7)
أعترف لك للمرة الأولى
تمزقني غيرتك المجنونة بوحشيه
كلما تفقدت أعماقي
وتساءلت بفضول الأطفال
عن ذلك الرجل الممدد في الركن المظلم
من قلبي
برغم يقينك التام إنه فاقد الحياة منذ زمن
وإنني تعمدتُ عدم دفنه
لأن إكرام الميت دفنه

(8)
أعترف لك للمرة الألف
بأن كل الكتابات قبلك مبتورة
وكل الحكايات قبلك مبتورة
وكل المشاعر قبلك مبتورة
وكل الأحلام قبلك مبتورة
ووحدك الحقيقة الكاملة في داخلي

(9)
حين تفقدتُ حقيبتك
وجدت فيها نصف التفاحة المسمومة
وفردة حذاء سندريلا
وسيف سيّاف شهريار
ومصباح علاء الدين
وسرج حصان الشاطر حسن
وبساط سندباد السحري
وأيقنتُ أنك كل فرسان الحكايات
الذين كانت تزرعهم جدتي
في أحلامي .. منذ الصغر

(10)
أنام على صوتك
وتستيقظ على صوتي
وحين أغيب عنك تتحول إلى طفل مرعوب
وحين تغيب عني أتحول إلى قطعة صغيرة
أخاف الأشياء
وأرفض الأشياء
وألتصق بالجدار قدر استطاعتي

(11)
تُرى
إذا كان الحب بهذه القوه .. وبهذا الجنون
فما مقدار الألم الذي ستخلّفه لحظة الفراق ؟
ولماذا كلما حدثتُك عن الفراق
ارتعش صوتك برعب
وكأن زلزالاً عظيماً قد حدث بداخلك ؟

(12)
كيف سيتجرأ الفراق علينا يوماً ؟
وبيني وبينك .. مدينة من الورد
وعاطفة بطعم الشهد .. وأمنيةٌ خضراء
وطفلٌ صغيرٌ نصفه أنا
ونصفهُ الآخر .. أنت
ونصفك الذي لا يكتمل إلا بي
ونصفي الذي لا يكتمل إلا بك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى
dimahna