ترحيب

انواع الكتاب

 

 

38

ليس بالضرورة  أن تمتلك ورقة و قلماً
لكي تدرج في قائمة الكتاب …
فهناك ما هو أهم من الورقة و القلم

(1)
الكتاب أنواع ككل الأشياء الأخرى في عالمنا
و لكل كاتب مذاق مختلف يميز حرفه عن سواه
من الكتاب الآخرين…
و ليس بالضرورة أن يكون المذاق رائعًا…
كما انه ليس ضرورياً أن يكون التميز جميلاً…
فهناك من يتميز بالقبيح…
و هناك من يتميز بالسيئ…

(2)
فهناك كتاب يكتبون بأقلامهم…
و لا يجيدون سوى الكتابة بالحبر…
و لا تعنيهم هوية ما يكتبون أو الهدف مما يسطرون
و لا يشغلهم أمر الإحساس كثيراً…
فالكتابة لديهم طريقة من طرق التعايش
أو البحث عن الشهرة أو سعياً وراء لقمة العيش المرة…

(3)
و هناك كتاب يكتبون بقلوبهم تملأ العاطفة حروفهم
و يسطر الإحساس الداخلي لهم على الكلمات …
فتكون كتاباتهم مرآة فاضحة لأعماقهم…
و هؤلاء يصعب عليهم التوقف عن الكتابة…
أو تحويلها إلى النمط الواقعي الجاف…
لان الكتابة بالنسبة إليهم إحساس مقيم في أعماقهم
تعبر عن أقلامهم فوق الورق…
هؤلاء يمتازون بصدق التعبير عند الكتابة…

(4)
كتاب يكتبون بأحلامهم…
منهكون من محاولة التأقلم مع واقع مؤلم…
يجسدون أمانيهم فوق الورق…
يشيدون مدنهم الجميلة بعبارات رومانسية…
يتحدثون بصوت الأحلام…
و يتمنون بصوت مرتفع…
و ينادون ببناء مدينة أفلاطون الفاضلة…
و هؤلاء يمتازون بخصوبة أراضي الخيال لديهم…

(5)
كتاب يكتبون بأحزانهم…
يعبرون بصوت المأساة…
ينزفون الكلمات من معاناتهم…
طعم الحرف في كتاباتهم مر…
و لون الكلمة في مقالاتهم اسود لا يكتبون من فراغ…
و لا يجدون متعة في الكتابة عن الفرح…
و هؤلاء لهم تأثير عظيم في القراء…
لأنه غالباً ما يلامس منطقة مؤلمة في داخل القارئ…

(6)
كتاب يكتبون بإمراضهم…
يسكبون أحقادهم على الورق…
يتخذون من القلم سلاحاً قذراً لقتال خصومهم…
لا يتوانون عن ارتكاب أبشع جرائم الكتابة
من القذف و الافتراء و التشهير بالآخرين…
و يشعرون براحة تامة عند الاساةء لأحد ما…
و هؤلاء يمتلؤن بالغرور حد المرض…
و غالباً ما يفتضح أمرهم مع الأيام…

(7)
كتاب يكتبون بضمائرهم…
الحرف لديهم أمانة…
و الكلمة رسالة…
يتحرون الحق و الحقيقة في موضوعاتهم…
يترددون كثيراً قبل أن تخوض أقلامهم في موضوع ما…
و يتراجعون بكل شجاعة إذا ما اكتشفوا خطاهم في حق إنسان ما…
هؤلاء أصحاب مبدأ راقٍ و قضية صادقة…

(8)
كتاب يكتبون غيرهم…
لديهم قدرة على التغلغل في أعماق الآخرين
يشعرون بأحزانهم…
يحملون همومهم كالأمانة…
يعبرون عن إحساسهم ببراعة تامة…
يحاولون إيجاد حلول مناسبة لمشكلاتهم…

(9)
كتاب يكتبون لغيرهم…
يعرضون أقلامهم للبيع
و يبيعون ضمائرهم قبل أقلامهم…
يمارسون جريمتهم في سرية تامة…
يتنازلون عما لا يجب التنازل عنه…
يبيعون الحرف و الكلمة والسطر و الحلم و الإحساس…
و يكسبون أشياء كثيرة..و يخسرون أنفسهم…

(10)
كتاب يبدأون بقوة الشمس و روعتها…
تفرض أقلامهم أنفسها بجدارة…
يستمرون في القوة و في العطاء
و يحرصون على البقاء في القمة…
و حين يرحلون يختارون رحيل العمالقة…
فيغيبون و تبقى حروفهم خلفهم حية، تحيي بعد الموت ذكراهم…

(11)
كتاب يبدأون بقوة الرعد…
تملأ أصواتهم الأرض…
و يصعدون إلى القمة بجدارة…
و مع الوقت تبدأ شمسهم في الغياب
و يبدأ نورهم في الخفوت
و تبدأ القمة في الانحناء و الهبوط…
و لا يبقى منهم سوى بدايتهم القوية
التي تشفع لهم أمام نهايةٍ صغيرة
لا تتناسب مع حجم أسمائهم الكبيرة…
و هؤلاء يموتون و هم لا يزالون على قيد الحياة…

(12)
كتاب يكتبون بصمت
يكرهون الشهرة و الظهور…
يمارسون الكتابة كما يمارسون التنفس
لا يستطيعون التوقف عنها تجنباً للاختناق…
يحتفظون بنزفهم لأنفسهم…
يكرهون إقحام الآخرين بين سطورهم
لان الكتابة لديهم عالم خاص…
لا يقترب منه إلا أولئك الذين يحملون تأشيرة حب أو صداقة أو علاقة قوية
تبيح لهم التجول في مدن خاصة بأصحابها …

و قبل أن يرعبنا المساء:
إنهم أنواع
فإذا فشلت أن تكون أفضلهم
فحاول ألا تكون أسواهم…

وبعد أن أرعبنا المساء:
كتاب يصنعهم موقف…
و كتاب يصنعون موقفاً…

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

إلى الأعلى
dimahna